منتدى سوسنة الحروف

بسم الله الرحمن الرحيم


عزيزنا الزائر الكريم /عزيزتنا الزائرة الكريمة
إذا كانت هذه زيارتكم الاولى للمنتدى نتشرف بكم بالتسجيل بالضغط هناإ
لتكونوا ضمن اسرة منتدانا الذي يتشرف بانضمامكم له كأعضاء في منتدى يضمن يضمن لكم الحريه المسؤوله والاحترام المطلق

لطفاً التسجيل فقط بالأسماء العربيه
وكما نرجو لكم اطيب الاوقات في تصفح منتدانا

مع اجمل الامنيات للجميع

إدارة منتدى سوسنة الحروف
منتدى سوسنة الحروف

ثقافي ادبي اجتماعي علمي..واحة الأدب والكلمه المسؤولة

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 3 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 3 زائر

لا أحد


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 22 بتاريخ 2013-08-11, 12:03 am

مجموعة جوجل

مجموعات جوجل
للانتساب لمجموعتنا
لطفا ضع ايميلك:
لزيارة مجموعتنا

المواضيع الأخيرة

» ما اعد الله للنساء في الجنة
2015-05-25, 10:55 pm من طرف سلطان

» نهفات
2015-05-09, 7:05 pm من طرف سلطان

» أعظم جنود الله
2015-05-09, 6:58 pm من طرف سلطان

» حياتك الدنيا ..هي هكذا
2015-05-09, 6:47 pm من طرف سلطان

» الوردة والفراشة
2015-05-09, 6:37 pm من طرف سلطان

» وفوق كل ذي علم عليم
2015-04-26, 10:19 pm من طرف سلطان

» عشاق الليل
2015-04-26, 9:58 pm من طرف سلطان

» عبد الرحمن الداخل وتاسيس الدولة الحديثة
2015-04-20, 11:02 pm من طرف سلطان

» اشتاقكم
2015-04-19, 9:47 pm من طرف سلطان

» التين ..... الفاكهة الكنز
2015-04-19, 9:33 pm من طرف سلطان

عدد الاعضاء والزوار

Like/Tweet/+1


    احوال الاندلس قبل الفتح الاسلامي

    شاطر
    avatar
    سلطان
    اعضاء الاداره

    ذكر
    عدد المساهمات : 1496
    تاريخ التسجيل : 07/12/2011
    الموقع : اربد
    المزاج المزاج : مرووووووق
    تعاليق : الاسلام انتقل بالعرب من ظلمات الجهل الى نور الحق


    default احوال الاندلس قبل الفتح الاسلامي

    مُساهمة من طرف سلطان في 2015-04-18, 10:04 pm

    احوال الاندلس قبل الفتح الاسلامي 



    قبل الفتح الإسلامي لإسبانيا بسنة أو تزيد قام أحد رجال الجيش واسمه لُذريق 
    بالاستيلاء على السلطة وعزل الملك غِيطشَة، ومن ابناء غيطشة كان الملك يوليان
     وغداةَ الفتح الإسلامي كان لُذريق هو حاكم البلاد
    كانت إسبانيا قبل الفتح الإسلامي تشكو الاضطراب والفساد الاجتماعي،
     والتأخُّر الاقتصادي وعدم الاستقرار؛ نتيجة السياسة ونظام المجتمع السائد، والسلطة الفاسدة،
     لكن هذا لا يعني أن هذه السلطة لم تكن قادرة على الدفاع،
     كما لا يعني انعدام قوتها السياسية والعسكرية؛ بل كان بإمكانها أن تصدَّ جيشًا مهاجمًا
     وتُحاربه وتقف في وجهه؛
     فقد أقام القوط في إسبانيا دولة اعْتُبِرَتْ من  أقوى الممالك الجرمانية
     حتى أوائل القرن السادس الجرماني، وبقيت بعد ذلك تتمتَّع بقوة عسكرية مُدَرَّبة وقوية،
     تقارع الأحداث وتقف للمواجهات,
     في ذلك الوقت كانت ابنة الكونت يوليان تدرس في بلاط لذريق مع ابناء الاشراف
    وكانت على قدر كبير من الوسامة والجمال فقام لذريق باغتصاب الفتاة ,
     ونتيجة ذلك وقع الغضب والحنق الشديدين في قلب يوليان الذي لم يستطع ان يفعل شيئا
     الا انه اغرى العرب باحتلال الجزيرة
     فكان ان قام الحاكم موسى بن نصير بمخاطبة الخليفة الوليد بن عبد الملك
     في ذلك فطلب الوليد منه ان يتروى وان لا يهلك المسلمين بارض لا يعرفها
     وطلب منه ان يبعث السرايا لاستقصاء اخبارها قبل غزوها
    ارسل موسى بن نصير سرية قوامها 400 مقاتل بقيادة طريف بن مالك
     الذي عاد الى قائده ومعه غنائم كثيرة وابلغه بضعف تحصينات القوط هناك
    اقتنع موسى بكلام القائد طريف فجهز جيشا قوامه 12000 مقاتل
     بقيادة مولاه طارق بن زياد وهو مسلم بربري
    ولما علم لذريق بمقدم جيش المسلمين جهز جيشا عظيما
     قيل ان عدده وصل لـ100000 وقيل انه 40000 مقاتل
    وامد موسى بن نصير جيش المسلمين بـ5000 مقاتل
     والتقى الجيشان بمنطقة تدعى وادي لكة وكان النصر فيها حليفا للمسلمين  

    ارسل موسى الى الخليفة يبشره بالنصر
     وامر طارق بالتوقف عن الزحف حتى يلحق به
     فعبر المضيق بعد ان ولى ابنه عبد الله مكانه على افريقية 
    استطاع موسى بن نصير ان يفتح اشبيلية وماردة  وترك حامية مسلمة في اشبيلية
     الا ان اهلها ثاروا على الحامية وقتلوا كل افرادها فارسل موسى ولده عبد العزيز
     فاستعاد فتحها وتمكين المسلمين منها واستقرارهم فيها 
    ثم افتتح موسى طليطلة وسرقسطة وثبت حكم المسلمين على منطقة الساحل كلها 
    ثم ان الوليد طلب موسى بن نصير فاتى الى دمشق محملا بالغنائم
     بعد ان استخلف على الاندلس ولده عبد العزيز
    و في الطريق الى دمشق لقيه سلمان بن عبد الملك واراد اخذ الغنائم
     والدخول بها على الخليفة الا ان موسى رفض ذلك فحمل سلمان في قلبه على موسى
     ثم ما لبث الوليد ان مات وتسلم الحكم بعده سلمان بن عبد الملك
     الذي نكب موسى بن نصير وقيل انه امر بقتل ولده عبد العزيز
     في الاندلس فتم اغتيله وهو يصلي في جامع اشبيلية 
    فولى بعده الحر بن عبد الرحمن الثقفي
    الذي استطاع ان يمد من حدود الدولة الاسلامية في الاندلس
     ثم جاء بعده الوالي السمح بن مالك الخولاني الذي اراد ان يمد من حدود دولته
     فتوجه الى اقطانيا الا ان حاكمها كان قد جهز له جيشا يفوق قدرته
     فقتل السمح في المعركة وانهزم المسلمون هناك
     الا ان القائد عبد الرحمن الغافقي استطاع ان ينسحب بجيش المسلمين.


    ****************************************************************************************************

    ********************************************التوقيع***************************************** ******

      الوقت/التاريخ الآن هو 2018-11-14, 1:30 pm