منتدى سوسنة الحروف

بسم الله الرحمن الرحيم


عزيزنا الزائر الكريم /عزيزتنا الزائرة الكريمة
إذا كانت هذه زيارتكم الاولى للمنتدى نتشرف بكم بالتسجيل بالضغط هناإ
لتكونوا ضمن اسرة منتدانا الذي يتشرف بانضمامكم له كأعضاء في منتدى يضمن يضمن لكم الحريه المسؤوله والاحترام المطلق

لطفاً التسجيل فقط بالأسماء العربيه
وكما نرجو لكم اطيب الاوقات في تصفح منتدانا

مع اجمل الامنيات للجميع

إدارة منتدى سوسنة الحروف
منتدى سوسنة الحروف

ثقافي ادبي اجتماعي علمي..واحة الأدب والكلمه المسؤولة

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 22 بتاريخ 2013-08-11, 12:03 am

مجموعة جوجل

مجموعات جوجل
للانتساب لمجموعتنا
لطفا ضع ايميلك:
لزيارة مجموعتنا

المواضيع الأخيرة

» ما اعد الله للنساء في الجنة
سمية بنت الخياط I_icon_minitime2015-05-25, 10:55 pm من طرف سلطان

» نهفات
سمية بنت الخياط I_icon_minitime2015-05-09, 7:05 pm من طرف سلطان

» أعظم جنود الله
سمية بنت الخياط I_icon_minitime2015-05-09, 6:58 pm من طرف سلطان

» حياتك الدنيا ..هي هكذا
سمية بنت الخياط I_icon_minitime2015-05-09, 6:47 pm من طرف سلطان

» الوردة والفراشة
سمية بنت الخياط I_icon_minitime2015-05-09, 6:37 pm من طرف سلطان

» وفوق كل ذي علم عليم
سمية بنت الخياط I_icon_minitime2015-04-26, 10:19 pm من طرف سلطان

» عشاق الليل
سمية بنت الخياط I_icon_minitime2015-04-26, 9:58 pm من طرف سلطان

» عبد الرحمن الداخل وتاسيس الدولة الحديثة
سمية بنت الخياط I_icon_minitime2015-04-20, 11:02 pm من طرف سلطان

» اشتاقكم
سمية بنت الخياط I_icon_minitime2015-04-19, 9:47 pm من طرف سلطان

» التين ..... الفاكهة الكنز
سمية بنت الخياط I_icon_minitime2015-04-19, 9:33 pm من طرف سلطان

عدد الاعضاء والزوار

Like/Tweet/+1


    سمية بنت الخياط

    سلطان
    سلطان
    اعضاء الاداره

    ذكر
    عدد المساهمات : 1496
    تاريخ التسجيل : 07/12/2011
    الموقع : اربد
    المزاج المزاج : مرووووووق
    تعاليق : الاسلام انتقل بالعرب من ظلمات الجهل الى نور الحق

    سمية بنت الخياط 1326582309374

    default سمية بنت الخياط

    مُساهمة من طرف سلطان في 2012-10-12, 7:33 pm

    سمية بنت الخياط


    بدخول الدعوة الإسلامية لمرحلة العلنية كان يتوجب على مجموعة من المسلمين أن تكون في الخط الأول للمواجهة، وبدأت الخطوة الأولى بأن أعلن سبعة اعتناقهم للدين الجديد الذي يدعوا له النبي الكريم، وكانوا على الترتيب النبي نفسه وأبو بكر الصديق، وبلال الحبشي وصهيب الرومي وخباب بن الأرت وعمار بن ياسر وأمه سمية بنت الخياط، وكانت الحملة الشرسة التي اتخذتها قريش كرد فعل تستهدف أن تثني من أقدموا على هذا الإعلان المباغت عن اعتناقهم الدين الجديد، ولو ارتد أحدهم لحققت قريش انتصارا مهما في هذه المرحلة، وباستثناء النبي الكريم وأبو بكر، كانت المهمة تبدو سهلة في البداية، فالخمسة الآخرون من العبيد والموالي، من أدنى درجات السلم الاجتماعي، وحريتهم ليست ملكهم بالأساس، ولذلك بدأت عملية الضغط عليهم، وكانت المفاجأة تتمثل في صمودهم أمام رغبات السادة، لتبدأ عملية منظمة ومنهجية من الإذلال والتنكيل، وقفوا بكل شجاعة في مواجهتها، وكانت سمية وابنها عمار مع بلال الأكثر تعرضا للعنف والوحشية، ويمكن ليس أن ينجوا بأنفسهم فقط لو أعلنوا عودتهم عن الإسلام، وإنما أيضا أن يحصلوا على ارتقاء ما كانوا يحلمون به سابقا كمكافئة عن ردتهم.
    كانت سمية بنت الخياط في تلك المرحلة امرأة مسنة وضعيفة البنية، ووقعت في الاستهداف الذي طال آل ياسر الغرباء أساسا عن مكة والواقعين تحت حماية أبو حذيفة بن المغيرة، ومع تزايد الضغوط على هذه الجماعة من المسلمين، كانت الرخصة من الله عزوجل ومن النبي الكريم، أن يظهروا الكفر ويبطنوا الإيمان ليخرجوا من هذه المحنة، وكانت الآية الكريمة ((من كفر بالله من بعد إيمانه إلا من أكره وقلبه مطمئن بالإيمان))، إلا أن سمية سطرت ملحمتها الخاصة في الصمود، وكانت قريش ترى قمة الاستفزاز أن تصمد هذه المرأة المسنة في مواجهة الطواغيت الأمر الذي دفع أبو جهل عمرو بن هشام لطعنها وانهاء حياتها، فمثل هذا التماسك الذي أبدته سمية كان يسحب من رصيد الهيبة لسادة قريش، ولم يكن أبو جهل بالرجل المحدود الذكاء، فمشهد سمية واستمراره من شأنه أن يقوي من صفوف المسلمين.
    إن البشرى بالجنة جاءت مبكرة، فالرسول يمر بآل ياسر، ويضرب لهم الموعد بالجنة، فهم يتجاوزون مفهوم الإسلام نحو الإيمان في أعمق معانيه، وهذه المرأة بقيت تمثل إلهاما للمؤمنين في كل الأزمنة، لذلك كانت الرغبة في الانتقام من أبي جهل مشتركة حتى بين من لم يشهدوا دوره في تعذيب المسلمين في مكة، فيتجه نحوه صبيين من أهالي المدينة لقتله ويجهز عليه الصحابي عبد الله بن مسعود، ليبشر الرسول الكريم ابنها عمار قائلا «قتل الله قاتل أمك»، فمن جرائم أبي جهل بقيت خسته مع سمية الأكثر حضورا في ذاكرة المسلمين، وتمثيلا للتجبر على المستضعفين.



    ****************************************************************************************************

    ********************************************التوقيع***************************************** ******
    سمية بنت الخياط 438340545

      الوقت/التاريخ الآن هو 2019-12-11, 9:36 am